أعلنت سامسونج للإلكترونيات المحدودة عن إعادة تسمية قسم أعمالها المحمولة، كدلالة على بداية فصل جديد لتسريع الابتكار وتقديم تجارب تكون موجهة أكثر لمستخدميها.

 

ويسري تغيير الاسم الى (MX) (تجربة الأجهزة المحمولة) بدلاً من “الاتصالات المحمولة” Mobile Communications بدءاً من 10 ديسمبر 2021، كما أنه يمثل بداية الفصل التالي لأجهزة جالكسي، لتجسيد فلسفة الشركة المستندة إلى الابتكار المفتوح، وتفانيها لوضع تجارب العملاء على قمة أولوياتها. ويؤكد الاسم الجديد أيضاً على التركيز الذي توليه الشركة لمستخدميها، وعلى نحو يتجاوز مستوى الهاتف المحمول، ما يؤكد التزامها بالتعامل الاستباقي مع بيئة الأعمال المتغيرة بسرعة، وتركيز منتجاتها وخدماتها على تلبية الاحتياجات المتنوعة لعملائها.

 

وقال تي إم روه الرئيس التنفيذي ومدير قسم أعمال (MX): “يسعدنا الإعلان عن إعادة تسمية هذا القسم بعد عقود من الابتكار والريادة في صناعة الأجهزة المحمولة. ونعتقد أن هذه الخطوة ستساعدنا على دخول حقبة جديدة من ابتكارات الأجهزة المحمولة، الأمر الذي سيمكننا من توفير المزيد من الفرص الرائعة لمستخدمي جالكسي”.

 

ومن خلال هذه الخطوة، تؤكد سامسونج مجدداً على الوفاء بالتزامها إزاء توفير تجارب رائدة للهواتف المحمولة لعملائها، وذلك من خلال الاعتماد على قوة منصتها المفتوحة لإقامة علاقات الشراكة التي تستفيد من قوة منظومة جالكسي الكاملة، بما في ذلك الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية وأجهزة الكمبيوتر، وحتى الأجهزة القابلة للارتداء والبرامج والخدمات، الأمر الذي يسمح بإطلاق العنان لطيف لا متناهٍ من القدرات والإمكانات.

 

وسيؤدي هذا التغيير أيضاً إلى تسريع مهمة سامسونج لخلق تجارب مفيدة تسهم في الارتقاء بجودة حياة مستخدميها. وستواصل الشركة توسيع منظومة جالكسي لتعزيز الابتكار في تجربة الهواتف المحمولة، مع قابلية التوسع والربط لمنتجاتها وخدماتها.

 

from Samsung Newsroom الشرق الأوسط https://ift.tt/3GNyYVh
https://ift.tt/eA8V8J https://ift.tt/3FgFHqJ

By hd2and

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.